مجلة دراسات الفرجة

باتريس بافيس: تأملات في مسرح ما بعد الدراما

تعريب المبارك الغروسي ملخص يقوم المقال  بضبط وتدقيق مفهوم ما بعد الدراما ويتأمل مسرح ما بعد الدرامي كما يعرفه هانس–ثيز ليهمان. فبعد بحث في مناسبات وأصول المصطلح، ابتداء من سنوات السبعين من القرن الماضي، ينتقل البحث إلى النظر في معنى المسرح ما بعد الدرامي وفي موضوعه. يستحضر المقال موضوعه بقدر …

أكمل القراءة »

الأرشيفات الحية والسياسة: المسرح الروسي الحديث أنموذجا Maria Shevtsova ماريا شيفتسوفا

ماريا شيفتسوفا (جولدسميث، جامعة لندن) ترجمة : عبد العظيم هندا Abdeladim Hinda & جمال اقبلي Jamal Akabli عمليا، يمكن لأي شيئ أن يدخل سجل المحفوظات أي الأرشيف، بعد حدوث أشياء كالحروب أو الثورات أو مجرد حوادث يكتب لها الوقوع. ويسمى بالأرشيف لأنه يكتسب الأهمية أو يتم اعطاؤه هذه الأهمية أوالدلالة …

أكمل القراءة »

إشكالية بناء الذاكرة المسرحية هشام بن الهاشمي

– هشام بن الهاشمي يقول ميري ورنوك: “الذاكرة هي المخزن الذي تحفظ فيه التجارب لكي تستخدم في المستقبل”1. من هنا، نستشف بأن الأرشفة ترتبط بالمستقبل حفظا للذاكرة الفنية من الزوال والتلاشي. ومن ثم فهي ليست حنينا إلى الماضي، واستنشاقا لغبار الأكفان، واعتدادا بالأموات، بل وصل بين الأزمنة وترابط بين الأجيال …

أكمل القراءة »

الثقافة المسرحية العربية ومأزق المرجعيات المستعارة (دراسة مهداة إلى عبد إبراهيم)

د. خالد أمين “إن نقد الذات ونقد الآخر ممارسة توسع من مجال الاختلاف، وتوفر إمكانية تتجاوز بها الثقافة العربية الحديثة ضروب التماثل والتطابق التي تعيق حركيتها، وتبطل فعاليتها، وتعيد إليها وحدتها، بعد أن انقسمت إلى تيارات متعارضة لا يمكن لها في نهاية الأمر إلا أن تسهم في إضفاء نوع من …

أكمل القراءة »

مسرح الاحتجاج في الغرب

 د. حسن المنيعي   مقـدمـة  إن الكاتب الدرامي الكبير – كما يقول إسخيلوس – ” هو الذي يقدم صورة عن عصره وذلك من خلال رسم أهم صراعاته وانتصاراته وإخفاقاته”. وهذا ما نلمسه في المسرح اليوناني الذي رصد في البداية حياة الآلهة، ثم انتقل إلى حياة الأبطال/ الموتى: الشيء الذي يؤكد …

أكمل القراءة »

“المسرح ودراسات الفرجة” أو ما بعد الدراما كمحرقة عالمية د. يوسف الريحاني

د. يوسف الريحاني نعيش عصرا يقتات فيه الفن من تخمة الدوال، بينما تأفل المدلولات شيئا فشيئا. والفنون الأدائية اليوم، لا تنفلت من هذه القاعدة. ذلك أن طغيان وسائل الميديا، التي عبرها تُضَخٌ المضامين، تؤدي في نهاية المطاف إلى انغمار المعنى وخسارته. يمكن اعتبار الفنون الأدائية الراهنة بمثابة نماذج إجرائية بامتياز …

أكمل القراءة »

الطيب الصديقي: استلهام التراث ولمسات مرجعية لمسرح القسوة

– سعيد كريمي* 1 – تمهيد تدخل تجربة المبدع الكبير الطيب الصديقي في إطار المحاولات التأصيلية للمسرح المغربي والعربي، حيث ساهم بشكل وافر في استنبات بنية مسرحية تقوم بالأساس على مسرحة التراث، في قالب احتفالي مسربل بنكهة مغربية متأصلة. كما يعد أيضا من المؤسسين الفعليين للمسرح المغربي، ومن المسرحيين العرب …

أكمل القراءة »

فرجات الأماكن الأخرى : تأملات في فرجات الملاعب بالمغرب

خالد أمين “خلافا لجمهور أبولون، تصنف جماعات الألتراس على الطرف النقيض. فأعضاؤها شباب في مقتبل العمر، أكثرهم مراهقون، كلهم قوة، قوة البدن وروح المغامرة، لديهم الفائض من القوة. وبوعي أو بدونه نجد لديهم الرغبة في تصريف قوتهم -هذا سلوك طبيعي عند المراهق-. نجد أعضاء هذا الجمهور يبحث عن إثبات ذاته، …

أكمل القراءة »

الجماليات الأدائية لتناسج ثقافات الأداء. حول تحليل فيشر ليشته لأداء أبراموفيش "شفاه توماس" المقدم سنة 1975 وبعده النظري

تورستن جوست (الجامعة الحرة، برلين) تعريب: هشام بوغابة (مدرسة الملك فهد للترجمة) (1) مقدمة      وعدت في الإعلان عن عرضي هذا أن أتحدث عن أوجه الاستمرار في كتابات إريكا فيشر ليشته النظرية حول الأداء، وخصوصا عن الصلات بين جماليات الأداء ومفهوم تناسج ثقافات الأداء الذي طورته فيشر ليخت لاحقا. وهذا …

أكمل القراءة »

الفرجة والهزل في زمن الربيع العربي

د. حسن يوسفي الربيع العربي و”المنعطف الفرجوي” تجدر الإشارة، بدءا، إلى أن الربيع العربي باعتباره لحظة تحول كبرى في تاريخ بعض الدول العربية، قد أفرز زخما قويا من الفرجات، منها الحية والوسائطية، الواقعية والمتخيلة، الجادة والهازلة، إلى الحد الذي جعل كل ما واكب هذا الربيع من أحداث ووقائع في الساحات …

أكمل القراءة »