رحيل عميد النقد المسرحي المغربي الدكتور حسن المنيعي

(وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ . الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ . أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ)
 
بعد مسار بحثي حافل ووازن، غادرنا إلى دار البقاء أستاذ الأجيال وعميد النقد المسرحي المغربي الدكتور حسن المنيعي. وبهذه المناسبة الأليمة يقدم المركز الدولي لدراسات الفرجة تعازيه إلى أسرته الصغيرة والكبيرة وإلى كافة المسرحيين وأصدقاء الفقيد. كان الفقيد مهووسا بالمسرح ومحبا للجميع يؤمن بالاختلاف لا الخلاف. فهو فنان المحبة بامتياز وصانعها. واسمه دال على سلوكه بمدلول: الحُسْن والبهاء في الخَلق والخُلق.
فحسن المنيعي عَلـَم من أعلام المسرح والمحبة، حيث العطاء المسرحي الثرُّ، والتجسيد السلوكيُّ لما يحمل من فكر… فقد واكب أبرز منعطفات المسرح المغربي منذ ستينات القرن الماضي إلى اليوم.. وكان للمركز الدولي لدراسات الفرجة شرف المواكبة النقدية لمؤلفاته من جهة وإصدار العديد منها من جهة ثانية. فآخر إصداراته: “مقاربات مسرحية” (2019) الذي سعى فيه إلى فك شفرات نقاش ساخن وملتبس في غالب الأحيان بخصوص شعرية مسرح ما بعد الدراما ومسرح ما بعد الهجرة…كان من إصدار المركز. إنه مفكر حداثي هادئ وباحث شغوف وإنسان نبيل ومتواضع. وصاحب تفكير رحب ورؤية موسوعية ومنهج منسجم. وامتدت عطاءاته على عدة مستويات؛ كما أن كتابته لا يمكنها أن تكون إلا تأسيسية ورائدة ومستفزة للأنساق النقدية السائدة.
تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته وتقبله في الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

شاهد أيضاً

مهرجان طنجة المشهدية يكرم سليمة مومني وعبد العزيز الخليلي في افتتاح دورته 18

منذ أولى دوراته، ومهرجان طنجة الدولي للفنون المشهدية، يحتفي برموز الفرجة وفنون الأداء، إن من …

“الجسد الفرجوي”: محور نقاش الدورة 18 لمهرجان طنجة للفنون المشهدية طنجة، 26-30 نونبر 2022

يُنهي المركز الدولي لدراسات الفرجة، أن فعاليات الدورة الثامنة عشرة من مهرجان طنجة الدولي للفنون …

التقرير الأدبي 2017-2021

  كلمة لا بد منها 1. مهرجان طنجة الدولي للفنون المشهدية (من 2017 إلى 2021) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *